تجاوب كبير للحفظة في عدد من خلاوي محلية المناقل مع الحملة الترويجية لجائزة حفظ القرآن الكريم برواية الإمام الدوري

 

 

الخميس 12/يوليو/2018م /المناقل /الإعلام

       أبدى عدد مقدر من حفظة كتاب الله من طلاب خلاوي ودالبحر والشكينيبة بمحلية المناقل رغبتهم في المشاركة للمنافسة على جائزة جامعة القرآن الكريم وتأصيل العلوم لحفظ القرآن  الكريم برواية الإمام الدوري  فيما عبر شيوخ ومعلمي القرآن الكريم بهذه الخلاوي عن سعادتهم بالإهتمام المتعاظم الذي توليه الجامعة للقرآن وطلابه والتواصل الدعوي والمعرفي مع مؤسساته في ربوع ولاية الجزيرة معتبرين المشاركة في منافسات الجائزة من المكاسب العظيمة التي ترتقي بالطالب وتبرز قدراته في حفظ وتجويد كتاب الله أسوة برصفائه في الخلاوي الأخرى .

            وقد خاطب اللقاء الترويجي الذي نظمته اللجنة الإعلامية بالتعاون مع اللجنة التنظيمية للجائزة بخلاوي ودالبحر بمدينة المناقل د. عبدالقادر محمود عميد كلية اللغة العربية الذي حيا رغبة الطلاب في حفظ كتاب الله والإقتداء بأحكامه مؤكداً أن رسالة الجامعة تنطلق من الإهتمام بالقرآن الكريم منهجاً وسلوكاً وأبان ان الجامعة أسهمت في توطين رواية الإمام الدوري عبر عدد من البرامج والأنشطة وأبرزها تخصيص جائزة خاصة بتشجيع الطلاب وحفزهم على حفظ كتاب الله بهذه الرواية . كما قدم د. دفع الله حمدان عضو اللجنة العليا للمسابقات تنويراً حول ضوابط المشاركة وفروع المنافسة ومراحلها ، فيما قدم الأستاذ عاصم محجوب إضاءة حول الجامعة واهتمامها المتعاظم برعاية القرآن الكريم وطلابه ،وحث الطلاب على التسجيل والمشاركة في محاور التنافس المحددة.

             هذا وقد تم نشر عدد كبير من الملصقات الإعلانية  والبوسترات الترويجية بعدد من مؤسسات التعليم القرآني والخلاوي ومركبات النقل العام  بالمحلية، تعزيزاً للحملة الإعلانية الرامية لحث الحفظة على المشاركة وتعريفاً بضوابط وأهلية المشاركة في مراحل التنافس للجائزة.

معاينة (رابط يُفتح في نافذة جديدة)