مدير الجامعة يقف على سير الدورة التأهيلية لمعلمي القرآن الكريم والتربية الإسلامية بوحدة المدينة عرب (محلية جنوب الجزيرة)

الأربعاء 13/مارس/2019م الإعلام

 أعرب د. محمود مهدي الشريف  مدير جامعة القرآن الكريم وتأصيل العلوم عن أمله  في أن تسهم  دورة تأهيل معلمي القرآن الكريم والتربية الإسلامية في  تعزيز الأداء ورفع قدرات معلمي القرآن الكريم  ليقوموا بواجبهم على أكمل وجه ، مؤكدً أهمية التدريب المستمر ودوره في توفير الكفايات المهنية في تدريس القرآن الكريم والعلوم الإسلامية .جاء ذلك  لدى تشريفه فعاليات الدورة التي تنظمها عمادة تعليم القرآن الكريم لمعلمي القرآن الكريم والتربية الإسلامية ـ الأساس بوحدة المدينة عرب الإدارية بحضور الأستاذ عبدالله محمد أحمد علي مدير مرحلة الأساس بمحلية جنوب الجزيرة ود. صديق محمد سعيد عميد كلية المجتمع ود. فضل المولى عبدالكريم  مدير مراكز تعليم القرأن الكريم .

       مدير تعليم الأساس بمحلية جنوب الجزيرة امتدح إسهامات جامعة القرآن الكريم وتأصيل العلوم ودورها الإيجابي في تأهيل معلمي القرآن الكريم والتربية الإسلاميةإنطلاقاً من دورها الرسالي في الدعوة إلى الحق وصلاح الفرد والمجتمع،  معبراً عن سعادته بما تحقق من مكاسب ووعد بأن يستمر التعاون بهدف إقامة دورات أخرى للمعلمين  في كل الوحدات الإدارية .

الجدير بالذكر أن دورة تأهيل معلمي القرآن الكريم والتربية الإسلامية تقام في الفترة من 10مارس وحتى 16مارس في إطار التعاون  بين جامعة القرآن الكريم وتأصيل العلوم  ووزارة التربية والتعليم وتستهدف في مرحلتها الأولى  عدد 52معلماً ومعلمةبمحلية جنوب الجزيرة  بإشراف شيوخ وعلماء من الجامعة .برعاية كريمة من ديوان الزكاة الإتحادي.