التوقيع على اتفاقيتين للتعاون المشترك بين جامعة القرآن الكريم وتأصيل العلوم وجامعتي صفة القرآن والفتح بدولة اندونيسيا

الثلاثاء 2/أبريل /2019م /الإعلام 

      في إطار التوجه الإقليمي والدولي لجامعة القرآن الكريم وتأصيل العلوم ‘ بحث د. عثمان أحمد محمد البشير نائب مدير الجامعة بمكتبه صباح اليوم مع كل من د. دودين صبار الدين مدير جامعة صفة القرآن  ـ عبد الله بن مسعود أون لاين، ود. عارف حزب الله ممثل مدير جامعة الفتح (بدولة اندونيسيا ) تعزيز مجالات التعاون،  بحضور د. محمد أبو عبيدة محمد الزبير وكيل الجامعة ود. لؤي عبد الوهاب العوض أمين الشؤون العلمية ود. كمال عبدا لله أحمد المهلاوي عميد مركز تأصيل العلوم ، وأ.د. محمد الفاتح زين العابدين مدير معهد اللغة العربية لغير الناطقين بها، وبحث اللقاء مجالات التعاون المشترك وتعزيز التواصل الإيجابي بما يخدم طلاب العلم والباحثين في البلدين ، ويحقق الأهداف المشتركة ، هذا وقد قدم نائب مدير المدير تنويراً حول نشأة وتطور الجامعة وقطاعتها العلمية والدعوية والبحثية ، ومشاركاتها ضمن منظومة الاتحادات والروابط الدولية ، فيما قدم الشركاء  تنويراً حول رسالة وأهداف مؤسساتهم  معربين عن آمالهم في الاستفادة من تجارب الجامعة ودورها الرائد في خدمة الدعوة والعلم ،  وخدمة الإنسانية  في كافة الحقول المعرفية  ، واثراء التجارب المشتركة بغرض خدمة طلاب العلم في البلدين.

         هذا وقد شهد اللقاء توقيع اتفاقية للتعاون بين جامعة القرآن الكريم وتأصيل العلوم وجامعتي صفة القرآن الكريم والفتح كل على حده ، نصت الاتفاقيات على تبادل الخبرات والزيارات وابتعاث أعضاء هيئة التدريس وتقديم المنح العلمية والتعاون في مجالا الدراسات العليا ، والعمل على نشر العلوم الشرعية والعلوم الإنسانية والتعاون في القضايا ذات الاهتمام المشترك .

        وأعرب نائب نائب مدير الجامعة عن أمله في أن تسهم الاتفاقيات في تعزيز مجالات التعاون المشترك ، مؤكداً عزم الجامعة على نشر رسالتها في النطاقين الإقليمي والدولي بما يخدم توجه الجامعة نحو العالمية . فيما أشاد مدير جامعة صفة القرآن بالتقدم الكبير الذي تشهده الجامعة وتميزها المشهود ، فضلاً على اسهامها في اثراء المجالات الدعوية والعلمية والمعرفية بدولة اندونيسيا ، وامتدح اسهامات  خريجيها هناك في خدمة العديد من المؤسسات الدعوية والعلمية . معبراً عن سعادته بتوقيع الاتفاقية، ما يعد كسبا لمسيرة جامعتي الفتح وصفوة القرآن باندونيسيا.