مدير الجامعة يشهد افتتاح الدورة التدريبية الأولى في اللغة الإندونيسية بجامعة إفريقيا العالمية

 الأثنين 2/سبتمبر/2019م/ الإعلام

         في إطار برامج التعاون وتبادل الخبرات والتجارب المثمرة مع المؤسسات النظيرة و بدعوة  كريمة من جامعة أفريقيا العالمية شهد د. محمود مهدي الشريف مدير جامعة القرآن الكريم وتأصيل العلوم يوم  الاثنين 2 سبتمبر 2019 م بكلية الالسن (جامعة إفريقيا العالمية) حفل افتتاح الدورة التدريبية الاولي في اللغة الاندونيسية وذلك بحضور السفير الاندونيسي بالخرطوم والدكتور عمر العادل نائب المدير للشؤون العلمية المكلف والبروفيسور سيد حامد حريز عميد كلية الالسن والأستاذ تاج الدين نيام رئيس مكتب العلاقات الخارجية وعدد من اساتذة الجامعة وطلاب اندونيسيا بالجامعة.

        في بداية الاحتفال تحدث البروفيسور سيد حامد حريز عميد كلية الالسن مؤكداً علي قدم وعمق العلاقات السودانية الاندونيسية مشيراً الي ان اندونيسيا تمثل التحالف الافريقي الاسيوي متحدثاً عن اهمية اللغة الاندونيسية مشيراً الي ان عدد الطلاب المسجلين للدورة بلغ 100 طالب.

      من جهته رحب الدكتور عمر العادل عبد الله نائب المدير للشؤون العلمية المكلف بالسفير الاندونيسي والحضور  مؤكداً اهمية اللغة الاندونيسية استناداً على الدور الكبير لأندونيسيا باعتبارها اكبر بلد اسلامي من حيث السكان.

      اما السفير الاندونيسي بالخرطوم فقد اكد سعادتهم ببدء كورسات اللغة الاندونيسية بالجامعة متحدثاً عن دور السودان الكبير في شتي مجالات الحياة في اندونيسيا.وخاصة في نشر العلوم الشرعية والعلوم العامة.

الجدير بالذكر أن جامعة القرآن الكريم وتأصيل العلوم تقبل سنوياً عددا من الطلاب الوافدين من دولة اندونيسيا في مختلف كلياتها. فيما تضم معهدا للغة العربية للناطقين بغيرها.فضلاً عن اهتمامها بتدريس اللغات والألسن بكلية اللغات .